Без рубрикиأخبار أستونيا

إستونيا تجري تعديلات على الإقامة الإلكترونية

Advertisements

 

 

أصدر وزير الداخلية قرارا بأنه اعتبارًا من أبريل سيكون على أصحاب الإقامة الإلكترونية تقديم معلومات إضافية عند التقدم للحصول على بطاقة هوية رقمية.

حيث سيتم طلب معلومات إضافية من المقيمين الإلكترونيين من أجل جعل عمليات التحقق من الخلفية أكثر شمولاً.

Advertisements

يذكر أن المعرّف الرقمي يمكّن المقيمين الإلكترونيين من تعريف أنفسهم بشكل موثوق عبر الإنترنت، ولا يتم إصدار بطاقة الهوية لمن يمثل تهديدًا للنظام العام للأمن القومي، كذلك تم تعديل المعلومات المطلوبة بغرض التأكد بدرجة أكبر من أن الوصول إلى الخدمات الإلكترونية لإستونيا يُمنح فقط للمواطنين الأجانب الذين يستوفون شروط الإقامة الإلكترونية التي ينص عليها القانون ولا يوجد ما يشوب سلوكهم بما يتعارض مع النظام العام.

و قالت إيفا هيلين كانجرو ، كبير الخبراء في مكتب الهوية والحالة التابع للشرطة ومجلس حرس الحدود ، إن النظام الجديد يمكن المستخدمين من إنشاء حساب وملء طلباتهم على عدة مراحل بالإضافة إلى مراقبة  طلباتهم.

 وأضافت كانجرو أن البيانات الجديدة المطلوبة من المتقدمين تتضمن معلومات حول الإجراءات القانونية التي أجريت ضد مقدم الطلب، وما إذا كان قد تم فرض حظر على الأعمال التجارية له، وكذلك الحسابات المصرفية المملوكة لمقدم الطلب أو شركته.

 

المصدر: ERR

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
You cannot copy content of this page