Без рубрикиأخبار أستونيا

رفع قيود الحجر الصحي عن الاتصالات الوثيقة لأطفال المدارس اعتبارًا من الأسبوع المقبل

Advertisements

 

أعلنت الحكومة أنه اعتبارًا من الأسبوع المقبل سيتم تخفيف اللوائح المتعلقة بالاتصال الوثيق بحالات الإصابة بفيروس كورونا في المدارس، كما من المرجح أيضًا أن تلغي شرط حصول الأطفال على شهادة كوفيد.

وأوضحت رئيس الوزراء كايا كالاس إنه سيتم رفع متطلبات شهادة كوفيد للأطفال في 14 فبراير، مع تخفيف المزيد من القيود على الأرجح، لكنهم لن يتخذوا مزيد من القرارات في هذا الشأن قبل اتضاح الصورة الوبائية و ما إذا كان انتشار سلالة أوميكرون قد بلغ ذروته أم لا، وأضافت أنه في حال بدأ انتشار الفيروس في الانخفاض، فقد يتم إجراء مزيد من التخفيف.

كذلك قرر مجلس الوزراء أنه اعتبارًا من الأسبوع المقبل، لن يضطر تلاميذ المدارس الذين كانوا على اتصال وثيق بحالة إصابة بالفيروس في المدرسة إلى الحجر الصحي في المنزل.

Advertisements

و بالنسبة لتفشي كورونا في البيئة المدرسية، قالت وزير التعليم لينا كيرسنا إن المبدأ الحالي المتمثل في اتخاذ قرار على أساس كل حالة على حدة بالاشتراك مع مجلس الصحة بشأن الانتقال إلى التعليم عن بعد سيظل ساريًا، بمعنى أنه إذا كان هناك العديد من الأشخاص المصابين في مدرسة أو فصل، فيمكن تحويل الفصل أو المدرسة إلى التعلم عن بعد بالتشاور مع مجلس الصحة.

وأضافت كيرسنا أنه في حالة وجود حالة إصابة في دائرة الأسرة، يجب أن يظل الطفل في المنزل باعتباره جهة اتصال وثيقة، نظرًا لأن هذا من شأنه أن يحمل معه احتمالية أكبر للإصابة بالمرض، و في مثل هذه الحالات، يجب على أولياء الأمور التحدث إلى المدرسة، بحيث يمكن للطفل مشاركة زملائه في الفصل في التعلم ولكن عن بعد ، على سبيل المثال ، عبر رابط فيديو في الفصل.

هذا وسيبقى ارتداء الكمامات، خاصة بين طلاب الصفوف الأكبر سنا، ساريا.

 

المصدر: news.err

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
You cannot copy content of this page